Arabic Story – قصة الألوان- قيمة القناعة

Related image

القصة بقلم: رانية مغاوري
بدأ العام الدراسي الجديد وتيمو دخل المدرسة. وفي أول يوم بعد رجوعه من المدرسة، تيمو قال لباباه إنه محتاج أقلام جديدة وعلبة ألوان خشب. بابا أخذ تيمو ونزلوا المكتبة الكبيرة القريبة من البيت، وتيمو اختار أقلام رصاص واستيكة ومسطرة وبراية. واختار كمان علبة ألوان خشب جميلة مرسوم عليها عربية علشان يستخدمها في تلوين رسوماته. لما رجع البيت تيمو حط الأقلام الجديدة في المقلمة وحط علبة الألوان في الشنطة. تاني يوم في حصة الرسم كل الأولاد طلعوا علب الألوان الجديدة بتاعتهم. تيمو بص حواليه ولقى أولاد معهم ألوان زي بتاعته وأولاد معهم ألوان مختلفة. تيمو بص على ألوان موري اللي قاعد جنبه ولقاها مختلفة عن ألوانه وعليها رسمة سبونج بوب كبيرة..تيمو قعد يقارن بين العلبتين وأحس إن علبة موري أحلى من علبته.
تيمو: الألوان بتاعتك يا موري جميلة جدا..انت اشتريتها منين؟
موري: اشتريتها من المكتبة
تيمو: أنا كمان اشتريت ألواني من المكتبة بس ماكنش فيها النوع بتاعك ده اللي مرسوم عليه سبونج بوب..ممكن يا موري نبدل وتأخذ علبة الألوان بتاعتي وتديني بتاعتك؟
موري: بس يا تيمو الألوان في الآخر زي بعض..حتى عددهم زي بعض..شوف كده علبتك 12 لون وانا كمان علبتي 12 لون
تيمو: بس بتاعتك عجباني أكتر من بتاعتي
موري: لا ماينفعش نبدل! أنا عاوز الألوان بتاعتي اللي أنا اخترتها.
تيمو زعل جداً وفضل حزين وسرحان طول اليوم. ولما روح البيت مامته شافته زعلان وسألته عن السبب.
ماما: مالك يا تيمو شكلك زعلان كده ليه؟ حصل حاجة في المدرسة؟
تيمو: ماما أنا عاوز اشتري علبة ألوان جديدة عليها سبونج بوب.
ماما: مش أنت امبارح اشتريت علبة ألوان جديدة مع بابا من المكتبة؟ هي ضاعت منك؟
تيمو: لا ياماما بس موري صاحبي اشترى علبة ألوان عليها سبونج بوب حلوة قوي وعجباني أكتر من علبتي..أصل علبتي عليها عربية شكلها عادي!
ماما: لكن يا تيمو الرسمة اللي على العلبة ما تفرقش..المهم الألوان..
تيمو: لا أنا شايف إن علبة ألوان موري أحلى
بابا سمعهم بيتكلموا عن الألوان فجاء واشترك في الحديث
بابا: ياتيمو ياحبيبي أنت امبارح اخترت علبة الألوان اللي اشتريناها لأنها أعجبتك..ماينفعش كل ما نشوف علبة ألوان مختلفة نجيب زيها..
تيمو: عادي..غيرت رأيي لما لقيت ألوان أحلى
بابا: احنا امبارح يا تيمو واحنا في المكتبة شوفنا علب ألوان كتيرة ومختلفة..وأنت اخترت العلبة اللي اشتريناها لأنها اعجبتك..والاختلاف بين علبة ألوانك وعلبة ألوان موري هو في شكل العلبة الخارجي بس..بدليل إن عدد الألوان بتاعته زي بتاعتك 12 لون..فهتلاقي درجات الألوان هي هي ..أنت حاسس أن ألوان موري عاجباك لأنها مش معاك..ساعات الواحد لما بيشوف حاجة بتاعت حد تاني بتعجبه وبيبقى عاوز يأخذها أو يشتري زيها..وبعد ما يشتري زيها بيحس إنها ماتفرقش عن اللي عنده..ولو الواحد ساب نفسه هيلاقي إن كل ما تعجبه حاجة يشتريها من غير ما يفكر هو فعلا محتاجها ولا لأ. المهم إننا نكون محتاجين الأدوات اللي بنشتريها ولما نختار نوع معين من وسط أنواع كتير يكون اختيارنا عاجبنا ونكون مقتنعين به.. وطالما أنت اخترت الألوان وجربتها وطلعت نوعها كويس يبقى مافيش أي داعي إننا نجيب علبة تانية.
تيمو: بس أنا حاسس إني مش هابقى مبسوط وأنا باستعمل العلبة دي..أنا كنت عاوز يكون عليها شكل شخصية كارتون..مش عربية!
ماما: مش أنت بتعرف ترسم كويس؟ إيه رأيك لو رسمت شخصية سبونج بوب ولونتها ولصقتها على علبتك؟
تيمو وهو بيضحك: أيوه ممكن أرسمه وألونه!
تيمو اتحمس للفكرة وقعد يرسم سبونج بوب ولونه بالألوان الجديدة بتاعته..ماما ساعدته في قصه ولصقه على علبة الألوان.
تاني يوم تيمو راح بعلبة الألوان المدرسة ووراها لموري..موري أعجبته الرسمة جدا..والولدين اتفقوا كل واحد فيهم يرسم شخصية بسيط صديق سبونج بوب ويلصقوها على المقالم بتاعتهم.

إرشادات وملاحظات للقاريء بقلم: آية سرحان
لاحظنا كيف جرى الحوار مع الطفل، فقد حاول الاب و الام الاستماع له و ايضاح أهمية قيمة القناعة، و تعبيرهم عن عدم قبولهم لشراء علبة جديدة. و لاحظنا ايضا مثابرة الطفل في الوصول الى هدفه (تغيير شكل العلبة)، و هى ميزة مهمة لتمكين الطفل من مواصلة جهده لتحقيق أهدافه، و من المهم تنمية مثل هذه الميزة بعدم اعتبارها عندا أو تشبث بالرأى. و قد كان اقتراح الاب مقبولا بالنسبة للطفل و لكن كان من الممكن التفكير في بدائل اخرى ترضى كلا من الطرفين عوضا عن التمسك بحل معين من قبل كل طرف.

This entry was posted in Precious little Moments Blog. Bookmark the permalink.